الحملة الوطنية الثانية للتوعية بانحرافات العمود الفقري (جنف2)

الحملة الوطنية الثانية للتوعية بانحرافات العمود الفقري (جنف2)

نظرا لانتشار هذا المرض بشكل كبير حيث اجريت اكثر من 350 عملية للمرضى المصابين بالجنف خلال الخمس سنوات الماضية في مستشفى الملك خالد الجامعي ونظراً لما لوحظ من تأخر المرضى في طلب العلاج فقد تبنى كرسي ابحاث انحرافات العمود الفقري بجامعة الملك سعود فكرة اطلاق الحملة الوطنية الثانية لنشر الوعي في المجتمع عن ماهية مرض الجنف وطرق التشخيص والعلاج ليتسنى اكتشافه مبكرا وتفادي وصول الانحراف الى درجات متقدمة وبرنامج المسح الميداني للكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري خلال مدارس المرحلة المتوسطة في أربعين مدرسة لأكثر من عشرة ألاف طالب وطالبه ويعد هذا البرنامج الأول من نوعه على مستوى المملكة والشرق الأوسط فكان الاعداد لهذا البرنامج من ما يزيد عن السنة لأهمية ما يقدمه.

الرؤية:
نشر الوعي في المجتمع عن ماهية مرض الجنف وطرق التشخيص والعلاج منه.

الرسالة:
أن تساهم الحملة في الكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري خلال مدارس المرحلة المتوسطة عن طريق برنامج المسح الميداني.

الأهداف:
•رفع مستوى الوعي والإدراك لدى المجتمع بمرض الجنف ومضاعفاته
•اكتشاف الحالات المصابة بالجنف في وقت مبكر ودرجات انحراف بسيطة
•تقديم التدخل الطبي المناسب لزوار الفعاليات من خلال الفريق العلمي بكرسي أبحاث انحرافات العمود الفقري بجامعة الملك سعود تحت إشراف الدكتور عبد المنعم الصديقي.

إطلاق الحملة الوطنية الثانية للتوعية بانحرافات العمود الفقري (جنف2)

مرت الحملة في طريق تنفيذها بالعديد من المراحل والتي يمكن اختصارها في:
1-التخطيط. 2-مخاطبة الجهات المعنية داخل جامعة الملك سعود وخارجها. 3-التنفيذ
حيث تم عقد العديد من الاجتماعات للوصول إلى الصورة النهائية للحملة ووضع الخطة التنفيذية لذلك. تم الاتفاق على تحديد 10 أيام لتنفيذ فعاليات الحملة التي ستجوب مواقع مختلفة من مدينة الرياض.
واختير مستشفى الملك خالد الجامعي ليكون منطلقًا للحملة فهو المكان الذي احتضن بداياتها وخير مكان لإطلاقها في يوم الاثنين الموافق 1/4/1434هـ الموافق 11/02/2013 م.
بعد ذلك اتجهت الحملة إلى المجمعات التجارية يومي الأربعاء والخميس الموافق 3-4/4/1434هــ الموافق 13-14/2/2013م حيث تواجد المشاركون في برنامج التوعية بانحرافات العمود الفقري في برج المملكة وغرناطة مول وبانوراما مول ليومين متتاليين واستقبلوا ما يزيد عن الخمسة آلاف زائر واجتذاب عينة كبيرة من المجتمع لمعرفة ماهية المرض.
تلى ذلك برنامج المسح الميداني في المدارس انطلاقا من يوم السبت 6/4/1434هــ الموافق 16/2/2013م لمدة اسبوع كامل في عينه عشوائية من مدارس مدينة الرياض. حيث توجه طلاب وطالبات كليات الطب المختلفة على مستوى مدينة الرياض لهذه المدارس لإجراء الفحص علما بأنهم تلقوا دورات تدريبة عن طريقة الفحص والتشخيص نظمها كرسي أبحاث انحرافات العمود الفقري تحت اشراف الدكتور عبد المنعم الصديقي قبل انطلاق البرنامج وقاموا بفحص ما يقارب العشرة آلاف طالب وطالبة.
واتجهت الحملة في آخر محطاتها يومي الاربعاء والخميس 10-11/4/1434هــ الموافق
20-21/2/2013م الى المجمعات التجارية حياة مول و صحارى مول والعثيم مول وبلغ عدد الزوار ما يقارب الستة آلاف زائر خلال اليومين.

أقسام الحملة الوطنية الثانية للتوعية بانحرافات العمود الفقري (جنف) وبرنامج المسح الميداني للكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري
القسم النظري: والذي أشتمل على تجهيز منشورات قام بتنفيذها الفريق العلمي بالحملة:
•مطوية ما هو الجنف؟ والتي تهتم بتوضيح ماهية المرض وأنواعه
•مطوية تشخيص الجنف: والتي توضح الطرق المتبعة لتشخيص المرض سواء في المنزل أو في العيادات المختصة
•مطوية علاج الجنف: والتي قامت على تحديد العلاج المتبع لمرض الجنف وفقا للقاعدة العامة في علاج مرض الجنف.
•مطوية تمارين الظهر: والتي تضمنت على مجموعة من التمارين الرياضية البسيطة التي يمكن مزاولتها بسهولة.
•كتيب 40 سؤال عن الجنف: والذي احتوى على أجوبة 40 سؤالًا تشمل كل ما يتعلق بمرض الجنف.
•كتيب ابنتنا لديها الجنف: والذي يحكي ما يمكن أن تواجهه المريضة منذ تقرير العملية الجراحية كعلاج لحالتها المرضية ودخولها المستشفى إلى خروجها بالسلامة بإذن الله وعودتها لمزاولة حياتها الطبيعية.
1-القسم التطبيقي: يتم من خلاله إيضاح المرض بطريقة عملية تسهل فهم المرض للمتلقين وكان ذلك باستخدام:
•مجسمات للعمود الفقري: سليمة وأخرى مصابة لتسمح للزائر بتصور حقيقة المرض بطريقة مميزة وإشراكه في توضيح ذلك على بعض المجسمات المرنة القابلة للتشكل بطريقة يدوية
•عرض فيديو: يوضح ماهو المرض والفرق بين الجسم السليم والمصاب بالجنف.
•تجربتي مع الجنف: لاستضافة أحد مريضات الجنف والتي تم علاجها في مستشفى الملك خالد الجامعي على يد الدكتور عبد المنعم الصديقي. ويتم في هذا القسم تبادل التجربة مع مرضى سابقين تم علاجهم ومع بعض المصابين الذين تم تحديد العملية الجراحية لهم كوسيلة من رفع المعنويات لديهم وتبادل الخبرات.
2-قسم ركن الطفل: وفيه ركن خاص بالأطفال يتميز بوجود كتيب رسومات للتلوين واستخدام بعض الدمى والمهرجين لاستقطابهم وإضفاء جانب من المرح والترفيه لأطفال زوار المعرض.
3-قسم الهدايا: وفيه يتم توزيع بعض الهدايا الرمزية والتذكارية لزوار المعرض.
المشاركون في الفعاليات
تم فتح باب المشاركة لطلاب وطالبات كليات الطب والعلاج الطبيعي في مدينة الرياض في تنفيذ فعاليات هذه الحملة والتي شهدت إقبالًا كبيرًا من الطلاب والطالبات على حد سواء. حيث شارك في هذه الفعاليات ما يفوق الـ 250 طالب وطالبة.
وفي يوم الخميس 26/3/1434هـ الموافق 7/2/2013م تم تقديم محاضرة تعريفية بمرض الجنف وكيفية الكشف عن المرض ألقاها الدكتور عبد المنعم الصديقي على المشاركين ليتم إعدادهم وتجهيزهم لتثقيف العامة من زوار الفعاليات والكشف عن المرض في برنامج المسح الميداني للمدارس والعمل على إظهار الحملة بصورة أفضل. واهتم رؤساء الفرق التنظيمية بتوضيح الجانب التنظيمي للمشاركين وأقسام الحملة وكل ما سيتم تقديمه لزوار الفعالية من مطويات وكتيبات وعرض للمجسمات ومقاطع الفيديو التوضيحية وبعض من الهدايا الرمزية.

أيام الحملة: 10 أيام:
الاثنين (الافتتاح): مستشفى الملك خالد الجامعي 1/4/1434هـ الموافق 11/02/2013 م
الأربعاء: برج المملكة وغرناطة مول وبانوراما مول 3/4/1434هــ الموافق 13/2/2013م
الخميس: برج المملكة وغرناطة مول وبانوراما مول 4/4/1434هــ الموافق 14/2/2013م
السبت: برنامج المسح الميداني في المدارس لمدة أسبوع دراسي كامل 6-10/4/1434هــ الموافق
16-20/2/2013م
الأربعاء: حياة مول و صحارى مول والعثيم مول 10/4/1434هــ الموافق 20-21/2/2013م
الخميس: حياة مول و صحارى مول والعثيم مول 11/4/1434هــ الموافق 20-21/2/2013م
عدد الطلاب المشاركين في الحملة: 250 طالب وطالبة من كليات الطب والعلاج الطبيعي في مدينة الرياض.
عدد زوار الحملة: ما يزيد 10000 زائر.
عدد الطلبة الذين أجري عليهم الفحص في المدارس: 10000 طالب، وما يقارب 10000 اخرين تلقوا التوعية خلال الزيارات لنفس المدارس.