برنامج المسح الميداني للكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري

برنامج المسح الميداني للكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري ويعد هذا البرنامج الاول من نوعه علي مستوي المملكة والشرق الاوسط

نظرا لانتشار هذا المرض بشكل كبير حيث اجريت اكثر من 350 عملية للمرضى المصابين بالجنف خلال الخمس سنوات الماضية في مستشفى الملك خالد الجامعي ونظراً لما لوحظ من تأخر المرضى في طلب العلاج فقد تبنى كرسي ابحاث انحرافات العمود الفقري بجامعة الملك سعود فكرة اطلاق الحملة الوطنية الثانية لنشر الوعي في المجتمع عن ماهية مرض الجنف وطرق التشخيص والعلاج ليتسنى اكتشافه مبكرا وتفادي وصول الانحراف الى درجات متقدمة وبرنامج المسح الميداني للكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري خلال مدارس المرحلة المتوسطة في أربعين مدرسة لأكثر من عشرة ألاف طالب وطالبه ويعد هذا البرنامج الأول من نوعه على مستوى المملكة والشرق الأوسط فكان الاعداد لهذا البرنامج من ما يزيد عن السنة لأهمية ما يقدمه.

الرؤية:
الكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري .

الرسالة:
أن يساهم المسح الميداني في الكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري خلال مدارس المرحلة المتوسطة .

الأهداف:
•رفع مستوى الوعي والإدراك لدى المجتمع بمرض الجنف ومضاعفاته
•اكتشاف الحالات المصابة بالجنف في وقت مبكر ودرجات انحراف بسيطة
•تقديم التدخل الطبي المناسب لزوار الفعاليات من خلال الفريق العلمي بكرسي أبحاث انحرافات العمود الفقري بجامعة الملك سعود تحت إشراف الدكتور عبد المنعم الصديقي.

إطلاق برنامج المسح الميداني للكشف المبكر عن انحرافات العمود الفقري
مرالبرنامج في طريق تنفيذه بالعديد من المراحل والتي يمكن اختصارها في:
2- التخطيط. 2-مخاطبة الجهات المعنية داخل جامعة الملك سعود وخارجها. 3-التنفيذ
حيث تم عقد العديد من الاجتماعات للوصول إلى الصورة النهائية للبرنامج ووضع الخطة التنفيذية لذلك. تم الاتفاق على تحديد 7 أيام لتنفيذ برنامج المسح الميداني التي ستجوب مدارس مختلفة في مدينة الرياض.
انطلاقا من يوم السبت 6/4/1434هــ الموافق 16/2/2013م لمدة اسبوع كامل في عينه عشوائية من مدارس مدينة الرياض. حيث توجه طلاب وطالبات كليات الطب المختلفة على مستوى مدينة الرياض لهذه المدارس لإجراء الفحص علما بأنهم تلقوا دورات تدريبة عن طريقة الفحص والتشخيص نظمها كرسي أبحاث انحرافات العمود الفقري تحت اشراف الدكتور عبد المنعم الصديقي قبل انطلاق البرنامج وقاموا بفحص ما يقارب العشرة آلاف طالب وطالبة.

المشاركون في الفعاليات
تم فتح باب المشاركة لطلاب وطالبات كليات الطب والعلاج الطبيعي في مدينة الرياض لي تنفيذ المسح الميداني والتي شهدت إقبالًا كبيرًا من الطلاب والطالبات على حد سواء. حيث شارك في هذه الفعاليات ما يفوق الـ 250 طالب وطالبة.
وفي يوم الخميس 26/3/1434هـ الموافق 7/2/2013م تم تقديم محاضرة تعريفية بمرض الجنف وكيفية الكشف عن المرض ألقاها الدكتور عبد المنعم الصديقي على المشاركين ليتم إعدادهم وتجهيزهم لتثقيف العامة والكشف عن المرض في برنامج المسح الميداني للمدارس والعمل على إظهار البرنامج بصورة أفضل.

أيام البرنامج: 7 أيام:
السبت: برنامج المسح الميداني في المدارس لمدة أسبوع دراسي كامل 6-10/4/1434هــ الموافق
16-20/2/2013م
عدد الطلاب المشاركين في الحملة: 250 طالب وطالبة من كليات الطب والعلاج الطبيعي في مدينة الرياض.
عدد الطلبة الذين أجري عليهم الفحص في المدارس: 10000 طالب، وما يقارب 10000 اخرين تلقوا التوعية خلال الزيارات لنفس المدارس.